ربيعُكَ… بقلم الشاعر جواد البصري من العراق.

ربيعكَ!!
المتَسوّر أغصاني
أنساني أوراقي
المتساقطة..
لم يبق من خشخشتها
سوى أصداءٍ متناثرةٍ
وصيّرَ خريفها
فصولا أربعة
………..
أجهض الخريف
وأودعه سلالة
الأشجار دائمة الخضرة
مَنْ مثلي ربيعه عامرة
لا تساوره الهموم
ولا يخشَ…
الريح المغامِرة
………….
جذوره
في العمق ممتدّة
تشدُّ أزرَ أغصانه
المترامية..
فتكتسي بحلةٍ جذابة ٍ
ترسم في الفضاء
لوحةً خلابة
تسرُّ النفوس البائسة
جواد البصري-العراق
بصري اصيل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*