“بَنَانُ الخِلِّ” بقلم الشاعر د. خالد الجلاصي من تونس.

بَـنَــانُ الـخِــلِّ تَـشْـتَـاقُ الـطَّـرُوبَـا
فَـتُـخْـبِـرُ قَــلْـبَ مَـنْ كَـفَـى لَـهِيبَا
بِـعَـذْبِ كَـلَامِ مَـنْ زَانَ الـلَّـيَـالِــي
بُــدُورًا نُــورُهَا يُــخْـفِـي الـعُـيُوبَا
يُـكَـافَـــى الـدُرُّ سِـحْــرًا لَــوْ رَآهَا
تُـبِـيـحُ لَـهُ الـمَعَـاصِـمَ وَ الـجُيُوبَـا
وَ قَدْ لَـبَـسَـتْ وُجُـوهَ مَـنْ هَوَيْـنَـا
شُـمُـوسٌ لَـنْ يَـكُــونَ لَـهَا غُـرُوبَــا
عَـرَفْـنَـا فِـي سُـكُـونِ الـلَّيْلِ سِــرًّا
وَ صَـعْـبُ الوَجْـدِ حَـلَّ لَنَا الطَّبِيبَا
وَ مَــدَّ زَمَـــانُــنَـا شَــوْقِـي لِــدُورٍ
يُـنَادَى فِـي الـمَـدَارِ بِـهَا الأَدِيــبَــا
فَــمَـا يُـبْـقِـي بِخَـطِّ الطَّـرْفِ أَمْرًا
بِـعَـيْـنِـهِ لَـوْ رَفَــا فِـيـهِ الضُّـرُوبَــا
وَ كَــالَ لَـنَا الـمَـرَامِـي قَـلْبُ خِلِّي
فَـجَـازَ لَـهُ الـرَّوَى عِـشْـقًا سَـكِيـبَا
يَــزِيــدُهُ فِـي وِصَـالِــي بِـالـبَـنَـانِ
سَـلَامُ بَــوَاسِــمٍ زَانَـــتْ حَـبِـيـبَــا
فَــرِفْــقًا بِـالـعُـيُـونِ إِذَا تَــعَـــنَّــتْ
لِــمَنْ فَاقُوا الضِّيَاءَ سَوَتْ رَقِـيـبَـا
د. خالد الجلاصي
03/10/2021

Peut être une image en noir et blanc de une personne ou plus

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*