“غياهيب السبات ” بقلم الشاعرة فاطمة معروفي من المغرب.

عد خطواتي الأمس والحاضر
وإجمع بقايا رفات مني اليك اليك
في عداد المفقودين أمسيت واصبحت
أحتسي كؤوس الندم وألملم الألم
لن يحتويني عالمك المعتم من جديد
ساكتفي لأستجمع ماتبقى مني من شتات
وأترك الندم يرحل في عداد الأموات
وأستعد بقلب من حديد
لأواجه مصاعب الحياة
إنه الصمت الموجع
في غياهيب السبات
إرحل وأترك ألمي
يصرخ في وجه الرحيل
في وجه الصمت الطويل
لقد تركتني انتفض
من غابر الاحلام البالية
والايام الاتية بالقطوف الدانية
سارية بالفعل والمفعول
لا ألسنة ضارية في محراب المذلة
ولا عين باكية تشعل نار حامية
دواخلي تتأجج بهواجس كافية
غدها يتلاشى كغبار الليل
في غيابات السبات العميق
لاينفعك في الدرب رفيق
لتصبح في عداد الأموات
فسلامي لك حين تصبح
وحين تمسي يأيها الرفات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*