لحظة… بقلم الشاعرة منى فتحي حامد من مصر.

هو لازم أكبر

عشان ابني يكبر

و يحجر عليّ ..

جرى إيه يا زمن

من بعد غياب

حنانه و وده ليّ ..

من بعد

ما ضاع عمري

غاب عشق قلبي

وأنا لسه وردة ..

ربي يحفظنا بعيدا

عن قسوتهم

و ملامح الكراهية ..

في يوم يتذكر

كل أعماله بالدنيا

و حصاده منها ..

يا رب لا تحوجنا

لأولادنا في يوم

و لا لِكف أيدينا ..

يا نعمة رضا الأهل

بالأخص ألاء المحبة

و الدعاء من والدينا ..

برضاهم تبتسم

دنيا التسامح

و الخير كله يجئنا ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*