جدليّة لحْن..! بقلم الشاعرة ريما آل كلزلي.

أريد الحب أغنيةً
أريد الريح قافيةً في شطر السبات
أريد الليل محتشداً على الأغصان
وليحدثني صمتك عن مكائد الحب
وشفاهك بلغة الاقحوان
أسراراً لم يطَأها خيال..
يا أيها المعنى تحرك بين صخوري
وانتفض..


عيناك تقترفان وجودي قبل وجودي
ليسطع نهارك في ثقوبي القاتمة
إن لم تكن أنتَ
فماهي الحياة..؟
الحبُ طيرٌ تحت زجاج السماء
يحلق في حلم القصيدة
ومابين عينيك وقلبي ألف فكرة و يقين


يا أيها العازفُ
مشاعري بوح ناي
أو لحن عاشق
ثمة قوانين للجاذبية تحيل زهوري الأنيقة
أصابع بيانو سحرية
أنت يا لغةً عظيمةً حققت كمالي..
يا خلودي في زمن العدم
تعال اعشوشب بحروفي


أوراد الحب طازجة المشاعر
نحملها و نحن على مفترق لحن عابق بالخيال
حيث تطفو الغيوم في أعماقنا..
هل تسنى لكَ الآن العزف على كل آلاتي..؟
أنت جدلية
لحني الملتهب المستحيل.
ريما آل كلزلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*