لغةُ أهل الجنّة… بقلم الشاعر محمد جعيجع من الجزائر.

فَصيحُ الحَرفِ بالقُرآنِ حيَّا …
لسانًا قد حَباهُ اللهُ حَيَّا
فَأَحياهُ لأزمانِ بحِفظٍ …
وراق محمّدًا طه نَبيَّا
ثمانيةٌ وعشرونَ الضِيا في …
سَماءِ الكَونِ إشراقُ المُحيَّا
حُروفٌ تَملأُ الدُنيا سَناءً …
وتَضْوي الكونَ أضواءً سَنيَّا
وتَحظى في جِنانِ الخُلدِ حَرفًا …
وحيدًا بالخِطابِ سَما سَمِيَّا
لمن كان المُنى عربيَّةً قا …
لها لُغَةً وكان بها رَضِيَّا
لَهُ البُشرى لسانٌ ناطقٌ بالدْ …
دُنى ومُناهُ فرقانًا عَلِيَّا
تَلاهُ بها بأوقاتٍ نَهارًا …
وليلًا والهَنا فيهِ صَفيَّا
حلالٌ فيهِ أمنيةً حَباها …
حرامٌ فيهِ قد أمسى نَهِيَّا
بأخلاقِ الكرامِ سَقى فُؤادًا …
بقرآنٍ وقد أضحى زَكيَّا
وتَكفُلُهُ الرِعايَةُ في جِنانٍ …
وقد عمل الهَوى عملًا سَوِيَّا
وتَخدُمُهُ السَعادَةُ في رياضٍ …
بإيمانٍ وكان به تَقيَّا
وفي ظلِّ الكِتابِ تِلاوَةً بالتْـ …
تَدبُّرِ نال عِزًّا دائِمِيَّا
حُروفُ الضَادِ ساطعَةٌ كشَمسٍ …
ومنها غارَ نُورٌ بالثُريّا
ستَبقى فيه شامِخَةَ المَعالي …
وتَلقى فيه حِفظًا سَرمَديَّا
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
محمد جعيجع من الجزائر – 18 ديسمبر 2021

2 Replies to “لغةُ أهل الجنّة… بقلم الشاعر محمد جعيجع من الجزائر.”

  1. لا يتغنى بهذه اللغة الجميلة إلا جميل
    لغة القرآن الكريم كلام الله عز و جل
    لغة الجنة نعم لغة الجنة
    فاللهم مثلما أنعمت علينا بنعمة الإسلام فكنا من أهل هذه اللغة و مستعمليها و محبيها و مقدسيها اللهم اجعلنا من أهل الجنة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*