ما زلت بقلم الشاعرة منى عيسى من سورية.

انتظر على شرفات القدر،
أفكُ عقدة الوهم
الشاردة في ليالي الصقيع ،وهو يؤرجح أمواجاً
رمادية تروي املاً عقيماً،
احاول الهرب من ذاتي
لأجدني أنهض في صباحاتي المتمردة على شرفات حالمة تبحث عن ألونِ زاهية ، تعيد
للربيع البهجة، وللموسيقا نكهة ماضٍ عتيق،
مصلوبة أنا !!
على ناصية الفجر أجمع عيدان القصب المبللة بعطر الفجر،
اكدس أوراق الأماني
ارسلها مع الريح اساورَ للأطفال،
مازلت أمد جسور المستحيل بحجارة منحوتة بالتعب للعبور
إلى ضفة الأمل ،
واهدهد أحلامي الغافية
جانب بيادر القمح ،
تصغي لأصوات المناجل وهي تحصد مواسم الخير ،
مازلت أغرس الإرادة
بين جزور السنديان
تحت صخرة ترسخ تحت عوامل الزمن،
مازلت اراقص اغاني العندليب في محفل الشغف ،
وعلى صوت قيثارة الشرق أكتب أحرفي المجنونة ، واسافر عبر
قصائد نزار إلى مدن الحب.
منى عيسى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*