«هنا كل الصرخات» بقلم الشاعر أحمد الموسى من سوريا.

أنا من طرد الخوف.
أنا الفخُ، ليس لي غير التوتر،
كي أكون الوردةُ
أو خِصالها،
بالأسى والحب
يقتلني العشاق، وأنجو!

لا بُدَّ أن أنجو،
فلا أحد يلعب معي سوى الكلمات!
لا أحد يعرفني أكثر من القارئ..

(كل الأحاسيس تغدو جائعة،
في غياب القصيدة)

أنا من طرد الخوف،
ألا تريد أن تقطفني؟
تعال!
لأحدثك أيُّ لحظةٍ تكون للأبدية.

الذي يريد الضحك فليأتِ
والذي يريد الحب فليأتِ
والذي يريد البكاء
هنا كل الصرخات، يوجدُ شاعرٌ!

أنا من طرد الخوف بالكلمات،
أكتب قصائدي وأثمل..
وأن أسكر لا يعني أن أشرب
هناك العديد من الأشياء التي يسكر بها الإنسان
على سبيل المثال، قراءة قصيدة..

أحمد الموسى/ سوريا.

2 Replies to “«هنا كل الصرخات» بقلم الشاعر أحمد الموسى من سوريا.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*