حكاية أخرى… بقلم الشاعرة منى عيسى من سورية.

كان الليل طويلاً
على شرفات القمر في غفوة
يصنع مواويل اللقاء
وعقود الأماني ما أن يصحو حتى تفرط السبحه في وعاء النهار
….أخبروه
أن مراكبي تاهت في العمق دب بها الصدأ
بعاصفة غبار
وحجارة جرفتها
سيول تتدفق في وادي الفراغ تبحث عن دفة
نجاة وطاولة قدر
تبحث عن شاطئ يلامس شفاه الرمل
وأني أعانق بقاياة
أغيب وأصحو ممتلئة بشذرات عطره لتشعل
ثورة داخل روحي المعلقة
بين صور وساعة يده الغافية قرب نوافذي..
أخبروه
متى يزاح الوهم عن ذاكرة وطن متصحرة
تعاني الجفاف تريد أن
تتأبط زراع الشمس
وترتدي ألوانها في محفل صباحات الصيف
متى يزهر الورد على شرفات النهار
و يعود الغيم من سفر طويل يسكب ألوانة
على قلب أضناة الأحتراق
لقد كان حسه يمسح غبار الزمن عن رفوف الايام
وهو يكتبني على رخام قصيدته الأولى
وشهقتة الأولى
لأكون بداية ونهاية الحكاية
منى عيسى/سورية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*