يَا لحالي..! بقلم الشاعرة بثينة هرماسي من تونس

يَا لحالي

 إن بقيتُ لم تُبالِ

إن ذهبتُ لم تُبالِ

فَرحَلْتُ

وابتعدت ونأَيْت

وظننت أنّي في قراري

 قد حسمتْ

وأني بابتِعادي قد أمِنْتْ

وأني من هواك قد سَلمتْ

 وانتظرتُ ونظرتْ

فرأيتُ نفسي تفرُّ

وتعْدُو اليكَ…

يا لحالي

إن ذهبتُ لاَ تبُالِ

إن رجعتُ لاَ تُبال   

………………

فاكتأبتُ …… وابتسمتْ

ما لحالي…!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*