طار البَجَع … (زجل) بقلم الشاعرة فردوس النجار من سورية.

ياعيون قلبي الـ زحلقوكْ بـْ بيرياطفل خرمشني بوجهي كتيرماكنت تِكْبَر ياحبيب القلبوما عرفت اني مْجَنِّني مْخاتيرخليك دفيان وبحضني سهارخليك دايب والتلج ينهارلوِّح بإيدك للعشق لحظاتبتشوف سبع نجوم عالزنارعم يبرموا داير اضغط هنا للمزيدطار البَجَع … (زجل) بقلم الشاعرة فردوس النجار من سورية.

وإني أحبك حتى التعب … بقلم الشاعرة ثراء الجدي من سورية.

من شيء ما ..أخشى عليكهوساً أو كدراً أو حيرةمن سوح في حلم مستحيلأنت ذراه وفيافيه ..ألملمه كشظايا الأنينأريدك ..لصيق روحيوأنا لك طوقاً من ياسميننبعاً من دفء وحنينأخاف يوماً ..أن تردينيقتيلة اضغط هنا للمزيدوإني أحبك حتى التعب … بقلم الشاعرة ثراء الجدي من سورية.

صمت في تخوم الشمس بقلم الشاعرة ريما آل كلزلي.

حاضنةً ثقلَ الصمتِ في تخوميكصوفي يشفُّ الضوءبعينيه في رحلة صمتقلبي سنونوةٌ بيضاء تحطّ على دوالي الفجرِ المنثوروالصمتُ قصيدةٌ بالخمر منتشيةسيتفسّخ الحنين وتنثره الرياح رماداً أبيضاًماعدا الروح كل ُشيءٍ قابل للفناءكلُ اضغط هنا للمزيدصمت في تخوم الشمس بقلم الشاعرة ريما آل كلزلي.

الكاتب المأجور بين الظاهرة والضرورة بقلم الكاتبة ريما آل كلزلي.

دعوة لنعرف الفرق بين الكاتب والمؤلف والروائي و….*الكاتب :قد يكون ناقدًا أو ناقلاً للأحداث أو كاتب صحفي، وهو شخص متخصص في موضوعات معينة . الروائي :أو القصّاص. شخص يمتلك أسلوب اضغط هنا للمزيدالكاتب المأجور بين الظاهرة والضرورة بقلم الكاتبة ريما آل كلزلي.

صاعداً إلى الطوفان حرفك… بقلم الشاعرة جودي قصي أتاسي من سورية.

صاعداً إلى الطوفان حرفك،يطوف طواف القدوم ،في خشوعفيصهل في دمي عطركويخصب غيم ارضعته النوارس،أصرخ في السماءالآناكتملتُ ،أنثى تزاحمك الوتينوترتديك،في مسافات البقاء………تبوح بأسرار الوتينتتلاشى جميع اللغات،ّوابصم بالجفن الذيانسكب على بابكبجناح حمامة،تزرع اضغط هنا للمزيدصاعداً إلى الطوفان حرفك… بقلم الشاعرة جودي قصي أتاسي من سورية.

غداً لنا… بقلم الشاعرة ريما آل كلزلي.

غداً لنا، وكل ما سيأتي بعدَ غدِأغاني الطير ، ضحكات الزّهرتغريدات المدى ، وما فوق المدىسنرسل لنا رسائل حبنغوي الزمن قبل أن يعضُّ تفاحةسنحاول النهوض وإِن ارتطَمنابنجمةٍ نائمة أو أخرى اضغط هنا للمزيدغداً لنا… بقلم الشاعرة ريما آل كلزلي.

(هكذا سنبدو..) بقلم الشاعر رياض ناصر نوري من سورية.

في النهايةِ ..سيبدو كلُّ ما حلمنا بهمثلَ كيسٍ ورقيٍّ فارغٍفي يومٍ عاصفٍوجوهُنا مليئةٌ بخطوطٍ تشيرُ ..إلى عددِ تلكَ الأحلامْخطوطٍ كبيرةٍ تمتدُّ من أسفلِ العينِحتى نهايةِ نهرِ الدمعْوخطوطٍ صغيرةٍ أخرىترفدُ ذاكَ اضغط هنا للمزيد(هكذا سنبدو..) بقلم الشاعر رياض ناصر نوري من سورية.

قال لي …بقلم الشاعرة ثراء الجدي من سورية.

قال لي ..منذ بدء التكوينأنت انثاي ..جبلت من ماء ونارحين كنت لهيبك ..شعلة وشرارنعم ..هكذا بدا القدريا صدى الآهات والناياتبأصابعه الندية … أشارللسماء السابعةأن لا منتهى إلّا إليكأخبرته …القبلة اخترتها اضغط هنا للمزيدقال لي …بقلم الشاعرة ثراء الجدي من سورية.

نحن مستشرقون بقلم الكاتبة خاتون مروة من سورية.

نحن مستشرقون في بلادنا يا أصدقائي، وفاتحون بأفكارٍ متجددةٍ، وغزاةً وإقطاعيون أيضاً؛ نستثمر الضعف ونستعمر الأحلام، وبذات الوقت نحن بصيص أملٍ بين الوجودِ والضياعِ، على قاربِ النجاةِ في محيطِ الأعرافِ اضغط هنا للمزيدنحن مستشرقون بقلم الكاتبة خاتون مروة من سورية.

‏الهي … بقلم الشاعرة ريما آل كلزلي.

‏الهي …‏خمرة الصبح‏لا تُسقي راحات الجياع‏قال لي غُراب النهار :‏أي معبد لِـلخمر ….‏ تهدمهُ قدم المساءتائه قلبي في المدىوحدك تحمل عنوانيوالحب لي في عينكيغلب الشوق مني إليكفاضت به الشطآنعد انت اضغط هنا للمزيد‏الهي … بقلم الشاعرة ريما آل كلزلي.